“ستاندر اند بورز”: النظام المصرفي القطري قوي ومحمي من التقلبات المتوقعة

نوهت وكالة التصنيفات الائتمانية العالمية ستاندر اند بورز إلى ما تتمتع به البنوك والمصارف الاسلامية العاملة في الدولة من من قوة ومرونة وتوافر على مستوى السيولة، بما يمكنها من مواجهة كافة التحديات التي قد تواجه الجهاز المصرفي العالمي وحتى الاقتصاد العالمي بشكل عام، في ظل التحديات التي يشهدها العالم بشكل متواصل وبالاخص منذ بداية تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد والمعروف اختصارا بفيروس كوفيد 19. وقالت وكالة التصنيفات الائتمانية العالمية ستاندر اند بورز أن النظام المصرفي محمي إلى حد ما من التقلبات المتوقعة في ظروف السوق العالمي، لا سيما بالنظر إلى الزيادة الأخيرة في أسعار النفط والغاز، موضحة ان الاصول التي تتمتع بها البنوك والمصارف الاسلامية العاملة في الدولة يساهم في تحقيق الاستقرار المالي والنقدي في دولة قطر.


واضافت وكالة التصنيفات الائتمانية العالمية ستاندر اند بورز ان النتائج الخاصة باختبارات الضغط التي قامت بها الوكالة والتقديرات التي اجرتها خلال الفترة الماضية وشملت العديد من البنوك والمصارف في عدد من الدول، قد اظهرت أن البنوك والمصارف الاسلامية القطرية لديها القدرة على التامة على أن تتحمل مستوى كبير من الضغط.
وشددت العديد من وكالات التصنيف الائتماني على ما يتمتع به الجهاز المصرفي في دولة قطر من من كفاءة تشغيلية عالية ورأس مال قوي، موضحة ان العام الماضي شهد ارتفاع صافي دخل الفوائد، بالتوازي مع ذلك ارتفع إجمالي الدخل التشغيلي واستقرار ورسملة مميزة وأداء تشغيلي جيد وسيولة محلية قوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى