الصحة العالمية: أرباح مادية وراء الحديث عن الجرعة الثالثة للقاحات كورونا

شككت منظمة الصحة العالمية في الدراسات التي تتحدث عن ضرورة إعطاء جرعة ثالثة من لقاحات “كورونا”، وقالت إن وراءها أرباح مادية. وانتقدت المنظمة هذه الدراسات، لا سيما أن مئات الملايين من الناس لم يتلقوا إلى الآن الجرعة الأولى في بلدان الدول النامية.

وأشارت المنظمة إلى أن الحديث عن الجرعة الثالثة يرجع إلى الربح المادي الذي يشكّل مصدر أرباح ضخمة لهذه الشركات، خاصة لقاحات “فايزر” الرائدة في هذا المجال، حتى وإن كانت فكرة الجرعة الثالثة مطروحة منذ بدء الجائحة، وفقا لما نقلته صحيفة “الشرق الأوسط”. وقدّمت هذه الشركات، حتى الآن، مبرّرات لإعطاء جرعة ثالثة، لكنها تستند إلى بيانات مبهمة وغامضة وغير مكتملة، في رأي الأوساط العلمية المستقلة والهيئات الناظمة للأدوية؛ مثل الوكالتين الأمريكية والأوروبية، اللتين رفضتا طلب الموافقة عليها وطلبتا من الشركة المنتجة تزويدها بالمزيد من البيانات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى